أخبار عاجلة

تقرير تقويم تشخيصي مادة الاجتماعيات إعدادي

تقرير تقويم تشخيصي لمادة الاجتماعيات لمستويات السلك الإعدادي بصيغة WORD.

نموذج تقرير التقويم التشخيصي:

 تماشيا مع المقرر الوزاري رقم 17ـ 073بتاريخ 08 يونيو 2017، بشأن تنظيم السنة الدراسية 2017/2018، ونظرا للتأخر الحاصل في التحاق المتعلمين بالفصل الدراسي لم يتم إجراء التقويم التشخيصي في الوقت المحدد في المذكرة؛ حيث تمت برمجته في الفترة مابين 10و15 يونيو. على الشكل التالي:

 المستويات المستهدفة:

الأولى ثانوي إعدادي ـ الثالثة ثانوي إعدادي.

        الأهداف المحددة:  

ـ اختبار المعارف والمكتسبات القبلية للمتعلمين حول دروس السنوات الماضية.

 ـ رصد تمثلاث المتعلمين حول مفاهيم دروس السنة الحالية.

 ـ محاولة رصد نقط ضعف المتعلمين المنهجية والمعرفية من أجل محاول معالجتها لاحقا.

الآليات الموظفة:  تم إجراء التقويم بشكل كتابي، وذالك عن طريق طرح مجموعة من الأسئلة أحاطت بكل مقررات المادة، كما تنوعت إلى ما يهدف الحفظ وأسئلة تستهدف مهارة الاستثمار واختيار الجواب الصحيح ضمن الاختيارات المقدمة.

ظروف الإنجاز: تم إجراء التقويم التشخيصي داخل الفصل الدراسي، عن طريق توزيع أوراق التقويم، مع تسجيل غياب مجموعة من المتعلمين الغير ملتحقين بعد.

نتائج التقويم:

لقد أفرزت عملية التقويم مجموعة من الملاحظات حول مستوى المتعلمين في جميع المستويات:

  • بخصوص الأوليات فحولي 85% من مجموع المتعلمين لم يستطيعوا تجاوز نقطة 20/6، وهذا ما يبرهن على الرصيد المعرفي الضئيل جدا ويحتاج هذا إلى مزيد من الوقت لإصلاح ما يمكن إصلاحه، خصوصا أنهم في مرحلة انتقالية من المرحلة الابتدائية إلى الإعدادية.
  • أما فيما يخص تلاميذ الثانيات فمقارنة مع سابقتها، هناك مستوى لا بأس به أي حوالي 70% استطاعوا تجاوز معدل 20/10 مع تسجيل بعض النقط الممتازة، وهذا ما تم إثباته في الحصص الأولى؛ إذ لاحظت أن غالبية التلاميذ يبدون رغبتهم في المشاركة في مختلف الدروس.
  • في ناحية أخرى فمستوى الثالثة إعدادي من خلال التقويم التشخيصي، لاحظنا كذالك أن نسبة لا بأس بها مسايرة معرفيا ومنهجيا مع وجود بعض الثغرات التي تحتاج إلى دعم ومعالجة.

مقترحات:

يمكن اقتراح حصص للدعم تستهدف إجراء مقابلات فردية قصد تبصيرهم لمكامن الضعف والنقص لديهم ووضع عدة للدعم والمعالجة، تأخذ بعين الاعتبار التعثرات التي يعاني منها المتعلمون، كما يمكن الاستعانة والانفتاح على الحياة المدرسية عبر النوادي واستثمارها لسد النقص الحاصل لديهم.


تحميل النموذج بصيغة WORD

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *