بلاغ رقم 3: الوزارة تدعو الأساتذة إلى الحضور للمؤسسات

بلاغ رقم 3 لوزارة التربية الوطنية يدعوا الأساتذة والأطر الإدارية إلى التواجد بالمؤسسات التعليمية من خلال المداومة.

دعوة الأساتذة إلى الحضور للمؤسسات وردود فعل الأساتذة:

من خلال البلاغ رقم 3 الذي أصدرته وزارة التربية والذي وضحت فيه مجموعة من النقاط من أجل إزالة اللبس الحاصل لدى كثير من نساء ورجال التعليم.

فمن خلال تتبعنا لردود الأفعال حول البلاغ وجدنا أن هناك مجموعة من ردود الأفعال من طرف الأساتذة الذين اعتبروا أن الوزارة أخطأت الصواب، حيث إنها لم تهتم بصحتهم، فهم أيضا معروضون لخطر الإصابة بفيروس كورونا؛ خاصة أن كثيرا من الأساتذة يصلون إلى مقرات عملهم من خلال وسائل النقل العمومي.

الوزارة في البلاغ دعت الأساتذة إلى الالتحاق بمقرات العمل من أجل تقديم الدروس عن بعد، الأمر الذي أثار الكثير من علامات الاستفهام حول هذا الطلب، فأين هي المعدات التقنية لتمكنيهم للقيام بهذا الأمر، وهل جميع الأساتذة يجيدون فعلا تقنية المعلوميات.

في هذا الصدد أصدرت بعض النقابات التعليمية بيانات تندد فيها ببلاغ الوازرة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *